وحيد كالله

وحيد كالله
أرتعش غير مرتاح
على عرش وهمي
أمسمر آيات موحشة في رأس متعب
أدق رؤوس الحروف
كمجنون يدق وشماً في بياض العيون.

كل تنهيدة أزرفها
تكمل رسالة انتحاري.

ها أنا
أرمق البشر باشمئزاز إله مغرور
سأغرس في وجهوهم أحزاني
وأكسر هذا العرش تحت أسنانهم
كالله أضحي بقهقهات طفلي الحزين
علّني أشعر بجوفي.

انتزع خرير البحر
لأروي صمت صدري
ولا أزال
وحيداً
لا تأخذني الطرقات إلى النفس المطمئنة
تعيدني إلى حاجاتي البدائية
إلى نظراتي المبعثرة في أحزان المارة.

أنا أحد الآلهة الخائفة
لا أتحكم بالهواء
أمر من أمامي
لا أعرف انني أوحد من أن أوقظ وجهي
لكي يرى وجهي

Advertisements

Posted on August 20, 2010, in Poems. Bookmark the permalink. 3 Comments.

  1. قد نكون ملعونين بالوحدة في هذا العالم و لكن من الأفضل أن نؤمن أننا لن نكون منسيين من الالهة.
    جميلة

  2. تعقيبا…… لا أعتقد أن الله وحيد لأنه لا يحتاجنا….البشر هم الذين يعانون الوحدة، حتى الحيوانات تشعر بالوحدة، لأننا لم نخلق على صورة الكمال و لا يمكن أن نكتفي برفقة النقصان

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s

%d bloggers like this: